دعا الرئيس عباس لتنفيذ قراراته

نائب أمين عام الجبهة الشعبية: الوقت الذي يحسم به الاحتلال الحروب قد ولّى

فلسطين اليوم
2019-07-29 | منذ 2 شهر

أكد نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو أحمد فؤاد أن إجراءات الحكومة اللبنانية بحق اللاجئين ظالمة ولا سيما ما يتعلق بالحقوق المدنية، وهذا منافي لكافة القوانين.

و أوضح فؤاد في حديث اذاعي مساء اليوم الاثنين تابعته "وكالة فلسطين اليوم الاخبارية" بأن الفلسطيني في لبنان ضيف إلى أن يعود إلى بلاده، ومن حقه العمل على الأرض اللبنانية بحرية لأنه مضى على تواجده أكثر من 70 عام، داعياً الفلسطينيين لبحث حقوق اللاجئين في لبنان ككل وليس قرار وزير العمل الأخير الذي يحظر على الفلسطينيين العمل.

و أشار الى أن توقيت قرار تقييد عمل اللاجئين في لبنان حساس ويصب في خدمة المشروع الصهيو أمريكي المعروف "صفقة القرن"، مشيراً الى أن قرار الوزير اللبناني يتساوق مع محاولات تصفية قضية اللاجئين الفلسطينيين التي يسعى لها كوشنير وبعض الذي حضروا ورشة البحرين.

و أضاف فؤاد قائلاً: "إن مئات الآلاف من الوافدين إلى لبنان يعملون بحرية ورواتبهم يصرفونها خارج البلاد بينما الفلسطيني يضيّق عليه وراتبه يعود إلى الاقتصاد اللبناني".

و في سياق آخر، قال فؤاد: "إن وضعنا الداخلي مربك، والانقسام ترك آثارًا سلبية واسعة على المستويات كافة ولا سيما السياسي والاقتصادي".

و أكد أن سبب معاناة الفلسطيني في الداخل والخارج عدم وجود مرجعية واحدة تحتكم للوائح وقوانين يلتزم بها الجميع، وهذا ما نطمح لتحقيقه، لافتاً الى أن المصالحة الفلسطينية خيار شعبي وفصائلي، وعلى حماس وفتح تخفيف حالة التوتر الداخلي، وتوفير الحد الأدنى من الوحدة الوطنية.

و شدد على ضرورة توفير المناخ المناسب للوحدة والذهاب لانتخابات شاملة لمقاومة التحديات.

و تابع قائلاً: "هناك دوائر إقليمية وعالمية تتدخل بالشأن الداخلي الفلسطيني، ولو لم يكن هناك أيادي خارجية لحلت مشكلتنا محليًا".

 و دعا لاجتماع عاجل للإطار المؤقت لمنظمة التحرير بناءً على اتفاق القاهرة وبرعاية مصرية، كما دعا لتقييم المرحلة الماضية ولا سيما اتفاقات اوسلو وما تلاها من آثار سلبية ضرّت القضية الفلسطينية.

و تطرق فؤاد الى اجراءات الادارة الامريكية الإدارة  الأمريكية، مشيراً الى أن إدارة ترمب تجاوزت بأفعالها اتفاق أوسلو، والحديث أننا تغلبنا على صفقة القرن غير صحيح في ظل استمرار التهويد في الضفة والقدس.

و أوضح أن بنود "صفقة القرن" لا زالت تنفّذ على الأرض، والمؤسسات الدولية عاجزة عن وقف الانتهاكات بحق الفلسطينيين.

و رحب فؤاد بقرار الرئيس عباس الأخير بشأن الاتفاقيات مع الاحتلال، مؤكداً تأييده لما اتخذه الرئيس أبو مازن من قرارات ، داعياً لاتخاذ المزيد منها،  و أكد على ضرورة تنفيذها على أرض الواقع.

و قال: "ما نريده من السلطة الفلسطينية، تنفيذ قرارات منظمة التحرير وإلغاء الاتفاقيات وسحب الاعتراف بالعدو، وتقديم قادة الاحتلال للجنائية الدولية".

و طالب فؤاد بتوحيد الجهود في الداخل والخارج لمواجهة الاحتلال ومخططاته للتخلص من القضية الفلسطينية، مؤكداً بأن محاولة الإدارة الأمريكية لحل القضية الفلسطينية عبر صفقة القرن مجرد وهم.

و قال: "نحن كشعب فلسطيني لا نعتبر الموقف الأمريكي قدر، ولدينا القدرة على المقاومة وإفشال كافة المخططات".

 و حول عمليات التطبيع مع الاحتلال، لفت فؤاد الى أن الأنظمة التي تطبع مع الاحتلال هي داعمة ومؤيدة لصفقة القرن وتهويد القضية الفلسطينية.

 و حول مجزرة المنازل و الهدم التي يقوم بها الاحتلال في صور باهر ووادي الحمص، قال فؤاد بأن ما يجري هو دليل على أن الاحتلال بات يعتبر فعليًا القدس عاصمة كيانه ويتصرف بها بحرية أمام الرأي العام الدولي.

[و قال إن مضي الاحتلال في إجراءاته القمعية يُوجب علينا أن نبقي حراكنا مستمرًا وتفعيل حالة المقاومة بقيادة موحدة وبرنامج متفق عليه.

و في سياق منفصل، أكد فؤاد بأن مسيرات العودة وغرفة العمليات المشتركة تمثلان نموذجًا على الاجماع الفلسطيني والوحدة الوطنية، مشيراً الى أن مسيرات العودة في غزة إنجازًا مهمً يجب أن يستمر، لأن نتائجها انعكست إيجابًا على الكل الفلسطيني ومعنوياته.

و اعتبر أن الحراك الميداني أهم بكثير من البيانات والخطابات،  داعياَ  لتطوير مسيرات العودة ، بغض النظر عن النجاحات التي خلفتها، والانتقال لخطوة أخرى أكثر فعالية.

و بين القيادي بالجبهة الشعبية أن عوامل الردع الموجودة بغزة تلقي بأثرها على أي خطوة يقدم عليها الاحتلال، مؤكداً بأن أي حرب ضد لبنان أو غزة أو سورية، فإن محور المقاومة لن يبني موقفه على حسابات ثنائية وسيتحرك بمبدأ المحور الواحد.

و تابع يقول: "ربما يحصل عمل عدواني نوعي يخدم الانتخابات الصهيونية، ولكن الوقت الذي يحسم به الاحتلال الحروب قد ولّى".

 

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

33,041,724