الأسد يقرر زيادة علاوات وتعويضات العسكريين

سبوتنيك
2018-12-23 | منذ 10 شهر

أصدر الرئيس السوري بشار الأسد اليوم الأحد مرسوما تشريعيا يقضي بزيادة التعويضات والعلاوات للعسكريين عموما في سوريا وذلك بنسبة 8% من الراتب الشهري.

وذكرت وكالة "سانا" أن الرئيس السوري بشار الأسد أصدر المرسوم التشريعي رقم 20 للعام 2018، والقاضي بزيادة التعويضات والعلاوات للعسكريين في سوريا عموما وذلك بنسبة 8% من الراتب الشهري.

وأضافت الوكالة "سوّى المرسوم مشكلة الفروقات بين راتب الخريج والراتب الذي كان يتقاضاه كطالب ضابط، بحيث يستحق الطالب المرقى إلى رتبة (ملازم — ملازم أول) راتب الدرجة الأولى من رتبته المرقى إليها، أما الفرق بين راتبه كطالب ضابط وراتبه كضابط يصرف له كعلاوة شخصية تطفأ بالترقية وتبديل الدرجة.

وقضى المرسوم أيضا بتعديل راتب الطيران للضباط الطيارين ليتناسب والمهام الشاقة والخطرة التي يتعرض لها الضابط الطيار، وبما يتوافق والرواتب التي تمنح في هذا القطاع.

ونقل موقع "مراسلون" عن مصادر مطلعة  أن المرسوم الحالي وصلت قيمته إلى 14.8 مليار ليرة سورية سنويا، وأضاف إلى راتب الجندي العادي علاوة تصل إلى 4000 ليرة سورية، في حين الضابط برتبة عقيد، تراوحت العلاوة بين 5-7 آلاف ليرة سورية.

أما فيما خص راتب الطيران الجديد لملازم أول على سبيل المثال، فقد وصل إلى 10080 ليرة سورية بعد أن كان 3.360 ليرة.

وأصدر الرئيس السوري بشار الأسد، يوم الإثنين 4 حزيران/ يونيو، مرسومين تشريعيين يقضيان بزيادة رواتب عناصر الجيش السوري بنسبة 30% من مجموع الراتب، شملت العسكريين الحاليين والمتقاعدين.

أفادت وكالة "سانا" أن الرئيس السوري بشار الأسد أصدر المرسوم التشريعي رقم 9 للعام 2018 القاضي بإضافة زيادة قدرها 20 في المئة من المعاش التقاعدي إلى المعاشات التقاعدية للعسكريين ويضاف التعويض المعيشي الممنوح لهم إلى المعاش التقاعدي بعد احتساب الزيادة المنصوص عليها في هذا المرسوم ويعد جزء منه.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

33,681,934