نائب رئيس وفد الانقاذ: توجد اشكاليات في الجوانب الاجرائية التنفيذية لملف المرتبات واللجان المعنية بدأت اليوم بالتوجه إلى الميدان في الحديدة

يمنات
2018-12-23 | منذ 3 شهر

أكد نائب رئيس وزراء حكومة الانقاذ لشؤون الدفاع و الأمن، اللواء جلال الرويشان بأن محادثات السويد مثلت الخطوات الأولى نحو سلام شامل و عادل يحقق لليمنيين كرامتهم و استقلالهم و استقلال قرارهم السياسي.

و أعتبر أن محادثات السويد بحد ذاتها خطوة ايجابية للعودة نحو مفاوضات السلام بعد سنتين من انقطاعها.

و قال اللواء جلال الرويشان، أن الملفات التي تناولتها محادثات السويد متعددة ابرزها الإطار السياسي العام، ثم إعادة بناء الثقة و التهدئة في الحديدة و تعز و مطار صنعاء و الملف الاقتصادي و ملف الأسرى و الجرحى، و أن كل الملفات تحركت باتجاه متوازي و قُطعت فيها شوط لا بأس به.

و أضاف أن ملف الأسرى و الجرحى وضع اللبنات الاولى لتنفيذ اطلاقهم، و كذا ملف الحديدة تم الاتفاق على عليه و دخل حيز التنفيذ. منوها إن اللجان المعنية بدأت بالتوجه الى الميدان ابتداءً من اليوم الأحد 23 ديسمبر/كانون أول 2018.

و نوه الرويشان و هو نائب رئيس وفد صنعاء المفاوض في محادثات السويد، أن الملف الاقتصادي تُرك للمختصين. لافتا إلى أنهم قطعوا فيه شوط جيد.

و أوضح الرويشان أنه و بعد أربع سنوات حرب و سنتين انقطاع من المشاورات كان لا بد من البدء بملفات سُميّت بملفات إعادة بناء الثقة بين الأطراف.

و قال: ملفات الحديدة و تعز و مطار صنعاء و المرتبات رغم إنها جزئية لكنها أولاً جوانب انسانية بحتة.

و أضاف: كان لا بد من البدء بالوصول إلى التخفيف من المعاناة التي يعانيها اليمنيين جميعاً، بعد ذلك خطوات بناء الثقة للدخول في صلب المواضيع بشكل عام، و التجزئة ليست مشكلة لكنها بداية للسير نحو فكفكة المشكلة و حلحلة تعقيداتها.

و أشار اللواء الرويشان الى أن هناك لجان مختصة في الجانب الاقتصادي ستعقد لقاءات ما بين جولتي السويد و الكويت بهدف الوصول الى حل موضوع المرتبات.

و نوه إلى أن هناك بعض الاشكاليات في بعض الجوانب الاجرائية التنفيذية بخصوص المرتبات، في كيفية التنفيذ، إلا أن هناك مختصين يتناولوا هذا الموضوع بالتفصيل.

و أكد بأنه سيتم في المفاوضات القادمة حل ملفات المرتبات و مطار صنعاء و بقية الملفات المعقدة التي لم يتم التوصل إلى نتيجة فيها خلال محادثات السويد.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

28,286,406