الأمم المتحدة: غارات التحالف تدمر البنية التحتية في الحديدة

العربي
2018-07-30 | منذ 2 أسبوع

أعلنت الامم المتحدة، أن غارات جوية استهدفت على مدى ثلاثة أيام محافظة الحديدة، ما تسبب باضرار في محطة مياه، ويعرض المدنيين «لخطر شديد».

وأكد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن في بيان أن «غارات جوية طاولت في 26، 27 و28 يوليو، مركزا طبيا ومختبرا عاما في الحديدة، وألحقت أضرارا بمرفق للصرف الصحي في زبيد، وبمحطة توزيع مياه تغذي القسم الأكبر من مدينة الحديدة»، مشدداً على أن «هذه الغارات تعرض مدنيين أبرياء لخطر شديد»،

وأضاف أن «الضرر اللاحق بمنشآت الصرف الصحي والمياه والصحة، يهدد كل ما نحاول القيام به»، محذراً «قد نكون على بعد غارة واحدة من تفشي وباء لا يمكن إيقافه».

وتأتي الغارات بعد أقل من شهر على إعلان الإمارات، تعليق هجومها على الحديدة «إفساحا للمجال أمام وساطة أممية».

وأكد مصدر عسكري يمني، استئناف الغارات بعد أن «أعلن التحالف أن المتمردين الحوثيين، هاجموا ناقلة نفط سعودية في البحر الأحمر الأربعاء، ما أدى إلى إلحاق أضرار بسيطة بها».

وتخشى الأمم المتحدة ومنظمات دولية، من أن تؤدي الحرب في الحديدة إلى كارثة إنسانية في بلد يقف على شفير المجاعة، ويعاني من تفشي الكوليرا.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

24,592,508