مجموعة كبيرة من "الجيش الحر" بالجنوب السوري تنتقل لطرف الحكومة الشرعية

سبوتنيك
2018-06-22 | منذ 5 شهر

أعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا أن أول مجموعة كبيرة من "الجيش السوري الحر" في منطقة خفض التصعيد الجنوبية تنتقل إلى طرف الحكومة الشرعية.

موسكو — سبوتنيك. أعلن المركز الروسي لمصالحة أطراف النزاع في سوريا ،اليوم الجمعة، انضمام أول مجموعة "كبيرة" من الجيش السوري الحر إلى طرف الحكومة السورية.

وجاء في بيان المركز: "في الـ 22 من حزيران/ يونيو، وبعد محادثات مع ممثلي المركز الروسي لمصالحة أطراف النزاع والسلطات السورية مع مقاتلي "الجيش السوري الحر" في منطقة خفض التصعيد الجنوبية، أعلن قائد "تجمع ألوية العمري" وجدي أبو ثليث انضمامه إلى جانب الحكومة".

كما نقل البيان عن القيادي قوله: "البلدات التي نسيطر عليها، دير داما والشياح وجزء من مدينة جدال، تنضم طوعا منذ اليوم إلى سيطرة الحكومة الشرعية".

وأضاف البيان، بالإشارة إلى أبو ثليث، إن "الفصيل التي يترأسه الآن (بالاشتراك) مع الجيش السوري ستحارب ضد مسلحي "جبهة النصرة، و"داعش " (المحظوران في روسيا) في جنوب سوريا".

وتجدر الإشارة إلى أنه في تموز/ يوليو 2017، تم إعلان اتفاق، حول إنشاء منطقة خفض التصعيد في الجنوب السوري، بين كل من الأردن وروسيا وأمريكا، وانعقد الاجتماع حينها في العاصمة الأردنية عمان، وكان ثمرة عملية لـ "أستانا 5".

 

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

25,892,691