صنعاء: مسيرة تضامنية رفضاً لصفقة القرن

العربي
2018-05-04 | منذ 3 شهر

 

شارك الآلاف من اليمنيين، في مسيرة تضامنية مع الشعب الفلسطيني، عصر اليوم الجمعة، دعت إليها اللجنة المنظمة للفعاليات التابعة لحركة «أنصار الله».

وأكد المشاركون في المسيرة، التي جرت في ساحة باب اليمن التاريخي، وسط العاصمة، تحت شعار «القدس أرض المسلمين وقبلتهم الأولى»، رفضها المطلق لمحاولات تهويد القدس، مشيرين إلى أن القضية الفلسطينية تضل قضية العرب الأولى، مهما حاولت ما وصفت بالدول الإستعمارية، مصادرة القضية الفلسطينة والقضاء عليها بصفقات كارثية.

وأكد رئيس «اللجنة الثورية العليا»، محمد علي الحوثي، في كلمة في المسيرة، أن «خروج الشعب اليمني الذي يواجة اليوم عدوان وحصار للعام الرابع، لا يمكن أن ينسى أو يتجاهل أو يتناسى القضية الأولى، قضية فلسطين».

وأشار إلى خروج أبناء اليمن اليوم، رفضاً لتهويد القدس، وقال «نحن اليوم هنا لنؤدي رسالتنا وواجبنا، لنقول لأولئك أنه مهما واجهتمونا، وكيف ما اعتديتم ضد شعبنا اليمني، إلا أن شعبنا لا يمكن على الإطلاق أن يتأخر عن القضية الفلسطينية، لأنها قضيته الأولى، كما كانت قبلة المسلمين الأولى، وسيبقى هذا الشعب ينبض روحه وعروبته وإسلامه ومبدئه وقيمه».

وأكد أن «قضية القدس وفلسطين ستبقى هي القيم والمبادئ التي نحملها، مهما واجهنا من عدوان وحصار»، مطالباً كافة حركات المقاومة في فلسطين، إلى «عدم الانشغال بالقضايا الأخرى، فيما يحاك للوطن العربي برمته، حتى الاعتداء على اليمن، هم يريدون من خلال ذلك أن تنحرف هذه الجماهير الواسعة والعريضة داخل الوطن العربي عن قضيتهم الأولى».

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

24,590,617