تعز: إغتيال قيادي في الإصلاح وإصابة إمام جامع العيسائي

العربي
2018-03-30 | منذ 6 شهر

قتل القيادي في حزب «الإصلاح» رفيق الأكحلي، وأصيب إمام وخطيب جامع العيسائي عمر دوكم، برصاص مسلحين مجهولين، وذلك أثناء خروجهما من المسجد بعد فراغهما من أداء صلاة الجمعة في منطقة الأجينات وسط مدينة تعز.

وأفادت مصادر محلية متقاطعة، لـ«العربي» بأن «مسلحين مجهولين أطلقوا النار على إمام وخطيب جامع العيسائي عمر دوكم، ورفيقه رفيق الاكحلي، عقب صلاة الجمعة»، لافتة إلى أن «دوكم أصيب في البطن والقدم، وتم إسعافه الى مستشفى الروضة، وهو لا يزال في العناية المركزة وحالته الصحية حرجة».

وتابعت المصادر أن المسلحَين اللذين نفذا الهجوم كانا يستقلان دراجة نارية، و«كانا يستهدفان اغتيال دوكم»، وهو أحد قيادات «الإصلاح» الشابة، وعُرِف بخطبه وكتاباته الناقدة للفكر الديني.

يذكر أن عمليات اغتيال ائمة المساجد والخطباء تُعد نادرة في تعز، في الوقت الذي تتنشر فيه بكثرة في عدن، وتشهد مدينة تعز، انفلاتاً أمنياً كبيراً، في ظل عجز الأجهزة الأمنية، عن ضبط الأوضاع وإحلال الأمن في المدينة.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

25,049,967