نجاة مسئول عسكري رفيع من محاولة اغتيال واصابة أخر في كمين مسلح بتعز

يمنات
2018-03-13 | منذ 9 شهر


نجا قائد الشرطة العسكرية العميد جمال الشميري من محاولة اغتيال، الثلاثاء 13 مارس/آذار 2018، شمال غرب مدينة تعز.

و قالت مصادر محلية إن مسلحين نصبوا كمين لموكب قائد الشرطة العسكرية، في حارة شعب سليط، الواقعة بين حي المسبح و حي وادي القاضي. مضيفة أن المسلحين اطلقوا وابل من النيران من أسلحة متوسطة و خفيفة على موكب الشميري أثناء ما كان موكبه يسير باتجاه حي المسبح.

و حسب المصادر، دارت اشتباكات بين الطرفين استمرت قرابة نصف ساعة، انتهت بفرار المهاجمين، باتجاه حي المسبح.

و أدت الاشتباكات إلى اصابة العقيد عادل رباش أركان حرب الشرطة العسكرية، و “2” من مرافقي الشميري، و مدني تصادف مروره في مكان الاشتباكات.

و تفيد المصادر أن العقيد رباش اصيب في كتفه، فيما وصفت جراح المرافقين بالخطيرة، حيث أصيب احدهما بطلقة معدل في الجهة اليسرى من البطن، و الأخر في رأسه.

و جاء الحادث أثناء ما كان العميد الشميري يتفقد انتشار قوات الشرطة العسكرية في أحياء المدينة، تنفيذا لقرار اللجنة الأمنية بالانتشار لوضع حد للانفلات الأمني.

كما جاء بعد يوم من تفجير عبوة ناسفة قرب سوق لبيع القات في حي الاجينات، وسط مدينة تعز.

و يأتي انتشار قوات الشرطة العسكرية في وقت تشهد فيه مدينة تعز احتقان بين الفصيل السلفي و الفصيل الاخواني، و الذي أدى إلى انفلات أمني و انتشار مخيف للجماعات المسلحة.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

26,342,994