تعز: عسكريون يقطعون شارع بير باشا مطالبين برواتبهم

متابعات
2018-02-12 | منذ 1 أسبوع

قطع مسلحون من القوات الموالية للرئيس المنهية ولايته عبد ربه منصور هادي، في تعز، اليوم الاثنين، الشوارع الأساسية والفرعية في حي بير باشا وصولاً إلى جولة الحصب، غربي المدينة.

ووفقاً لموقع العربي نقلاً عن مصادر محلية إن «مسلحين من أفراد الألوية العسكرية للجيش الوطني، قطعوا كافة الشوارع الرسمية والفرعية، في بير باشا»، مضيفة أن «عدداً من المسلحين كانوا قد اعتلوا التباب المحاذية للخط النازل من الحصب باتجاه بير باشا، وقد بقي الخط مقطوعاً منذ العاشرة صباحاً وإلى الواحدة ظهراً».

وأكدت المصادر أن «اشتباكات عنيفة اندلعت أمام مستشفى تعز، والبريهي، بين المسلحين وأطقم عسكرية من قوات الشرطة العسكرية، كانت قد نزلت لفتح الشارع».

وفي السياق، أفاد مصدر في الشرطة العسكرية، لـ«العربي»، بأنه «تم ترقيم المسلحين عسكرياً وهم لم يرابطوا في جبهات القتال، ويظهرون عند تسليم الرواتب ويريدون استلام رواتبهم بالقوة أو نشر الفوضى وقطع شوارع المدينة».

ورأى المصدر أن «هناك أطرافاً لا تريد استعادة الدولة وفرض الأمن، وهي تحاول الآن وبالتزامن مع قدوم المحافظ الجديد أمين محمود، افتعال الأزمات ونشر الفوضى، وبنفس الطريقة التي تم افتعالها عند قدوم المحافظ السابق علي المعمري»، على حد تعبير المصدر.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

21,954,225