الامم المتحدة تسعى لجولة مفاوضات بين الأطراف اليمنية في جنيف أو الكويت

متابعات
2018-01-04 | منذ 6 شهر

 

قالت مصادر سياسية، إن نائب مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، من المقرر أن يبدأ الأسبوع المقبل، زيارة للقاء أطراف الأزمة في اليمن.

 وأشارت المصادر لوكالة “سبوتنيك”، إلى أن معين شريم سيصل السبت القادم، إلى صنعاء للتحضير لجولة جديدة من مفاوضات السلام بين الأطراف اليمنية، بعد توقف دام أكثر من عام وأربعة أشهر، عقب فشل مشاورات الكويت في آب/ أغسطس 2016.

وحسب المصادر فإن الجولة المقبلة في حال تم التوافق عليها ستكون في جنيف أو الكويت.

ووفقا للمصادر، فإن الفريق السياسي الأممي برئاسة شريم سيلتقي في العاصمة صنعاء الفريق المفاوض المكون من جماعة “أنصار الله” وحزب المؤتمر الشعبي العام، في حال تم رفع القيود التي تفرضها الجماعة على قيادات حزب الرئيس السابق علي عبد الله صالح الذي قتل والأمين العام لحزبه عارف عوض الزوكا في مواجهات دامية مطلع كانون الأول/ ديسمبر الماضي في العاصمة صنعاء.

وكانت وزارة الخارجية في حكومة الإنقاذ بصنعاء أعلنت الاثنين 18 كانون الأول/ ديسمبر،  طلب الأمم المتحدة تأجيل زيارة نائب المبعوث الأممي إلى صنعاء إلى مطلع كانون الثاني/ يناير الجاري.

وتأتي زيارة الوفد الأممي إلى العاصمة صنعاء في وقت تستعد قيادات في حزب المؤتمر الشعبي العام لعقد اجتماعات لاختيار قيادة جديدة للحزب على مستوى اللجنة العامة، والقيادات التنظيمية لتحديد مسارات العمل عقب مقتل رئيسه علي عبد الله صالح وأمينه العام.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

24,241,696