الهيئة العربية للمسرح تعلن لجنة لمشاهدة العروض المصرية السيد و نجم و العمري لجنة الاختيار، و الباب مفتوح للتقديم الحر

البديل خاص - هايل المذابي
2015-09-02 | منذ 2 سنة

كما في كل عام تنتدب الهيئة العربية للمسرح في معظم البلدان العربية لجاناً لمشاهدة عروض المسرح، لتكون بمثابة التصفية المحلية في كل

بؤييءءء

 بلد قبل الدخول إلى التصفية العربية التي تجري عادة في نهاية شهر نوفمبر في الشارقة، و انسجاماً مع توصيات مهرجان المسرح العربي في دورته السابعة التي عقدت

 في الرباط بضرورة إعلان اسماء لجان المشاهدة و الاختيار، فإن الهيئة تعلن تشكيل لجنة المشاهدة و الاختيار لعروض المسرح الأردني خاصة في موسمه وما تم إنتاجه على امتداد العام  بقطاعاته المختلفة، و تتكون اللجنة من :

·        أ . حاتم السيد

·        أ . نبيل نجم.

·        أ . أحمد العمري.

 حيث ستقوم هذه اللجنة بترشيح العروض التي

 ستتنافس أمام اللجنة العربية من أجل :

·        المشاركة في التنافس على جائزة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي لأفضل عمل مسرحي عربي للعام 2015 و التي تجري 

مرحلتها النهائية ضمن فعاليات مهرجان المسرح العربي في دورته الثامنة.

·        المشاركة في التنافس على دخول مهرجان المسرح العربي الدورة الثامنة، حيث أن المهرجان و منذ نشأته لا


الأمين العام اسماعيل عبد الله  وضح بأن الاهتمام بكل المسرحيات في الجائزة أو المهرجان له نفس السوية، و الفرق يكمن في بعض الشروط الموجودة في إعلان و لائحة كل منهما، و يأمل عبد الله من المسرحيين مراجعة هذين الإعلانين على موقع الهيئة العربية للمسرح و الحصول على الاستمارات اللازمة و تطبيق المطلوب فيها. جوائز فيه.

كما أضاف عبد الله بأنه يمكن لهذه اللجنة أن ترشح أي عمل تجد فيه إمكانية التنافس من خارج عروض الموسم ، على أن تنطبق عليه الشروط التي أشرنا إليها سابقاً.وعلى من ترشحهم اللجنة القيام بتعبئة الاستمارات و استكمال عملية طلب المشاركة كل عمل على حده، و لن ينظر في عمل لم يقدم الاستمارة و المرفقات الطلوبة حتى لو كانت اللجنة قد رشحته.و أوضح الأمين العام بأنه لا يوجد عدد محدود للترشيحات التي يمكن للجنة أن تقدمها و أن ترشيح اللجنة للأعمال إنما هو تزكية لدخول المشاركات إلى مرحلة الاختيار العربية (المرحلة قبل النهائية) و التي ستقوم بها لجنة عربية يعلن عنها في حينه و تعمل اللجنة العربية على اختيار الأفضل من العروض ا


لعربية (بغض النظر عن الدول) لتكون تلك عروض المهرجان و العروض التي تتنافس على الجائزة.

كما يحق لأعمال لم تشاهدها اللجنة أو لم تخترها اللجنة أن تتقدم بشكل حر إلى الهيئة العربية للمسرح مباشرة، و نحن في الهيئة نفتح هذا الباب ليس انتقاصاً من عمل اللجنة بل كي لا يكون هناك من يعتقد أن اللجنة ظلمته، أو لم تشاهد عمله و بالتالي ضيعت اللجنة فرصته في التنافس، أي أن هذا الأمر هو لمحاولة الوصول إلى أعلى مستوى من الشفافية و عدالة المنافسة.

آخر موعد لوصول طلبات المشاركة بكل تفاصيلها و التسجيلات الكاملة هوالعشرين من نوفمبر 2015.

من الجدير بالذكر أن الدورة الثامنة سوف تعقد في الكويت من 10 إلى 16 يناير 2016.


 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,069,930